رحيل سعدي يوسف: الشاعر والثائر المتمرد

توفي الشاعر العراقي سعدي يوسف في العاصمة البريطانية لندن, عن سن يناهز 87 عاما ,اثر إصابته بمرض عضال في سنواته الأخيرة.

يعتبر سعدي يوسف من أعظم شعراء الوطن العربي على مدى العقود الخمسة الماضية ومن أبرز الأصوات الشعرية في عالم الشعر من حيث الخبرة الشعرية ووفرة الإنتاج.

ينتمي سعدي يوسف إلى موجة الشعراء العراقيين التي ظهرت في منتصف القرن الماضي ، وجاءت مباشرة بعد جيل رواد ما عُرف بالشعر الحر ، الذين أطلقوا عليهم لقب رواد التحديث من القصيدة العربية. مثل نازك الملائكة وبدر شاكر السياب وبلند الحيدري وعبد الوهاب البياتي.

أطلق البعض على هذا الجيل لقب “الجيل الضائع”. عاش بعضهم جيل الرواد ، لكن نجاحهم الحقيقي جاء في الخمسينيات ، ومنهم إلى جانب سعدي يوسف الشعراء محمود درويش ومظفر النواب وغيرهم.

وبرحيل سعدي يوسف ,تكون الساحة الشعرية العربية قد فقدت أحد أبرز الأصوات التي ملأت الجو الشعري بالتجدد والصراخ والتمرد. .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s