رئيس الجمهورية يشذب ما يحصل من لقاءات بين المسؤولين في تونس وعدد من المسؤولين الأجانب دون التنسيق المسبق مع وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج

شجب رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال لقاءه اليوم الثلاثاء30 مارس2021,السيّد عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج,ما يحصل من لقاءات متفرّقة بين عدد من الأشخاص والمسؤولين في تونس وعدد من المسؤولين الأجانب دون التنسيق المسبق مع وزارة الشؤون الخارجية . معبّرا عن ضرورة وضع حدّ لهذه الممارسات لأنها تعطّل السير العادي لدواليب الدولة.

وتناول اللقاء عدد من القضايا المتعلّقة بعلاقات تونس الخارجية، ومنها العلاقات الجمهورية التونسية بعدد من الدول الشقيقة والصديقة وخاصة منها في محيطها العربي والإفريقي.

كما تم التطرّق إلى العلاقات بين تونس وعدد من المنظمات الدولية، والمواعيد التي التزمت بها بلادنا ومن بينها خاصة الاستعدادات المتواصلة لاحتضان قمة الفرنكوفونية وضرورة إنجاحها بالتنسيق مع الدول المعنية في الخارج والجهات المكلّفة بالإعداد في تونس.

و شدّد رئيس الدولة خلال هذا اللقاء على قضية الأموال المنهوبة في الخارج، خاصة وأن عددا من الدول جدّدت تجميد هذه الأموال وأعربت عن استعدادها لإعادتها إلى تونس في شكل تمويل لمشاريع استثمارية تعود للشعب التونسي.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s