وفاة اول مصاب بالسلالة التونسية من فيروس كورونا

اعلن مدير معهد باستور ورئيس لجنة التلاقيح ، الدكتورالهاشمي الوزير، لاذاعة الديوان اف ام، مساء السبت 20 فيفري 2021، عن وفاة مصاب بالسلالة التونسية من فيروس كورونا، وهو أصيل جهة المرسى ويبلغ من العمر حوالي 70 سنة، ويعاني من أمراض مزمنة.

وقال الوزير، “لم يتأكّد إلى حدّ الآن ما اذا كانت الاصابة بالسلالة التونسية الجديدة للفيروس سببا مباشرا لوفاة المسنّ من عدمه”.

وأضاف في سياق متصل، أن المصاب الثاني بنفس السلالة التونسية وهو تلميذ أصيل جهة باردو يبلغ من العمر 17 سنة، في صحّة جيدة بعد تعافيه من المرض، مؤكّدا أنه لم تظهر عليه أعراض الفيروس.  

وكان الدكتور الهاشمي الوزير ، أعلن  خلال ندوة صحفية السبت، أنه تم تسجيل سلالة جديدة بفيروس كورونا في تونس خلال الأسبوع الثاني من شهر فيفري الجاري، موضّحا أنها شبيهة بسلالة بريطانيا والبرازيل وجنوب افريقيا.

وأشار إلى أن مصالح وزارة الصحة بصدد التثبت من مدى سرعة انتشار السلالة الجديدة المتحوّرة ومدى خطورتها.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s