الهاشمي الوزير: “من الضروري التلقيح ضد النزلة الموسمية”

إنتظم اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر 2020، لقاء إعلامي حول التواصل والإعلام حول النزلة الموسمية في زمن الكوفيد.

وبين الدكتور هاشمي الوزير مدير عام معهد باستور، أنه من الضروري تشجيع الفئات الأكثر عرضة لمضاعفات النزلة الموسمية (grippe) على التلقيح حتى نستطيع التمييز بين المصابين بالنزلة والمصابين بالكورونا.

وأفاد  الوزير أن الإصابة بالنزلة الموسمية والكورونا في نفس الوقت يعتبر أخطر ونسبة الوفيات فيه أكبر، مضيفا  أن التلقيح ضد القريب لايحمي ضد الكورونا، معتبرا  أنهما يسببان علامات متشابهة، وفق تعبيره.

وأشار إلى أن فقدان حاستي الشم والذوق يعتبر من الأعراض الجديدة للكورونا.

من جهتها أوضحت الدكتورة آمال بن سعيد عن إدارة الرعاية الصحية الأساسية، أن اللقاح ضد النزلة الموسمية قد وصل إلى بلادنا، مبينة أنه سيكون موجودا بالصيدليات ومراكز الصحة الأساسية قبل شهر أكتوبر.

وأفادت الدكتورة أنه قد وقع الزيادة في عدد جرعات اللقاح لهذه السنة حيث تجاوزت 380 ألف جرعة وسيقع بيعها بسعر متقارب مع سعر السنة الفارطة.

وأضافت بن سعيد أن التلقيح ضد النزلة الموسمية فهو منصوح به للأطفال بين سن 6 أشهر و خمس سنوات كما أنه ضروري بالنسبة لأصحاب الأمراض المزمنة ومن لديهم نقص في المناعة والكبار في السن والنساء الحوامل.

وللإشارة فإن وزارة الصحة قد أطلقت حملة تحسيسية للوقاية من القريب تحت شعار ” ماتخليش الكورونا والقريب يتلموا عليك…لقح ضد القريب يهديك”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s