تركيا تحاكم 7 صحفيين لنشرهم أخبارا عن مقتل ضابطي مخابرات في ليبيا

رويترز

أحالت السلطات التركية اليوم الأربعاء 7 صحفيين للمحاكمة بتهمة كشف أسرار الدولة، إثر تغطيتهم مقتل ضابطين من المخابرات التركية في ليبيا.

ووجهت السلطات التركية للمتهمين ومنهم 6 رهن الاحتجاز منذ أوائل مارس الماضي في انتظار للمحاكمة، تهمة كشف هوية اثنين من أعضاء جهاز المخابرات التركي.

وأضافت، أن “هناك متهاما ثامنا، موظفا في بلدية بلدة أكهيسار بغرب تركيا، وجهت له تهمة تقديم صور خاصة بجنازة أحد ضابطي المخابرات القتيلين للصحفيين”.

وتتركز التهم الموجهة للصحفيين على مقالات وكتابات على وسائل التواصل الاجتماعي، نشرت بعد قليل من تصريح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في فبراير الماضي، بأن لبلاده “العديد من الضحايا” في ليبيا.

وتقدم تركيا الدعم والتدريب العسكري في ليبيا لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا برئاسة فايز السراج، مما ساعدها على صد هجوم استمر 14 شهرا على العاصمة طرابلس من جانب “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s