العراق يعلن القبض على “سامي جاسم الجبوري” نائب “البغدادي” زعيم “داعش” الارهابي في تركيا

ألقت المخابرات العراقية القبض في تركيا على سامي جاسم الجبوري، «مشرف المال» في تنظيم «داعش»، ونائب زعيمه السابق أبو بكر البغدادي.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الاثنين 11 اكتوبر في تغريدة على «تويتر»، أنه تم إلقاء القبض على سامي جاسم في عملية «مخابراتية خارج الحدود»، بعملية جاءت «في الوقت الذي كانت عيون أبطالنا في القوات الأمنية يقظة لحماية الانتخابات».

وجاء في بيان لخلية الإعلام الأمني التابعة لوزارة الداخلية العراقية، أن الجبوري «أحد أهم المطلوبين دولياً ومقرب من اللجنة المفوضة لإدارة التنظيم ومقرب من زعيم التنظيم الحالي» عبد الله قرداش المعروف باسم أبو ابراهيم الهاشمي القرشي.

وأفاد البيان بأنه «شغل مناصب قيادية وأمنية ومالية داخل التنظيم»، من «بينها منصب نائب» أبو بكر البغدادي، «كما تولى أيضاً ما يسمى ديوان بيت المال في التنظيم ونائب والي دجلة».

وكانت واشنطن حدّدت مكافأة قدرها 5 ملايين دولار لمن يقدم معلومات عن «سامي جاسم محمد الجبوري الذي كان له دور فعال في إدارة الشؤون المالية لعمليات تنظيم الدولة الإسلامية»، بحسب برنامج «مكافآت من أجل العدالة» التابع لوزارة الخارجية الأميركية.

وصنفته وزارة الخزانة الأميركية، في 2015 بأنه «إرهابي عالمي ».

وقال برنامج مكافآت من أجل العدالة إن الجبوري «كان يشغل منصب نائب داعش في جنوب الموصل في عام 2014»، و«شغل منصب وزير مالية داعش، حيث أشرف على عمليات المجموعة المدرة للدخل من المبيعات غير المشروعة للنفط والغاز والآثار والمعادن».

وأعلن العراق أواخر عام 2017 انتصاره على تنظيم الدولة الإسلامية بعد طرد الجهاديين من كل المدن الرئيسية التي سيطروا عليها في عام 2014، فيما قتل زعيمه في عام 2019.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s