الجبهة الشعبية ترفض أيّة مقترحات لإبرام تهدئة مع الاحتلال

أكَّد عضو اللجنة المركزيّة العامّة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إيّاد عوض الله، الخميس، على رفض الجبهة لأيّة مقترحات أو طروحات تهدف لإبرام تهدئة مع كيان الاحتلال الصهيوني.

وبيّن عوض الله في تصريح صحفي، أنّ الجبهة موقفها واضح وثابت تجاه ما يُسمى بـ”التهدئة”، مُؤكدًا أنّه لا يمكن بأي حالٍ من الأحوال رهن متطلبات شعبنا المعيشيّة والإنسانيّة بتقديم أيّة تنازلاتٍ سياسيّة والقبول بشروط العدو تحت مُسمى “التهدئة”.

ونفى عوض الله تلقي الجبهة للورقة المصرية التي يجري الحديث عنها في الإعلام من أجل “إرساء تهدئة طويلة الأمد مع الاحتلال”، مُشيرًا إلى أنّ الجبهة لن تقبل بأن تكون جزءًا من أيّة تسوياتٍ سياسية على حساب ثوابت شعبنا الوطنية.

ورأى عوض الله خلال حديثه، أنّ الوضع الراهن يتطلّب حالة من الصمود، أمام المؤامرات والضغوط التي يفرضها الاحتلال والإقليم، وفي وقتٍ يُشدّد فيه الحصار على قطاع غزة  لدفع شعبنا لمغادرة نهج المقاومة، لكنّه شدّد في ذات الوقت أنّ إرادة المقاومة التي يتحلّى بها شعبنا لن تنكسر مهما بلغت المؤامرات والضغوطات.

ودعا عوض الله إلى ضرورة كسر الحصار الشامل المفروض على القطاع منذ أكثر من 15 عامًا، مُطالبًا المؤسّسات الدولية بتحمّل مسؤوليّاتها الأخلاقية إزاء ما يرتكبه الاحتلال بحق 2 مليون فلسطيني في غزّة.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s