زغوان: إطارات واعوان المستشفى الجهوي في وقفة احتجاجية،على خلفية إقالة مدير المؤسسة نجيب غرس الله بقرار من وزير الصحة.

وات-

نفذ عدد كبير من الإطارات الطبية وشبه الطبية والعاملين بالمستشفى الجهوي بزغوان، اليوم الجمعة، وقفة احتجاجية تم خلالها غلق الطريق الجهوية الرابطة بين تونس وزغوان على مستوى المستشفى، على خلفية إقالة مدير المؤسسة نجيب غرس الله بقرار من وزير الصحة.

وعبر المحتجون عن استيائهم الكبير لهذا القرار ومساندتهم المطلقة لمدير المستشفى، معتبرين أن هذا الإجراء هو “قرار جائر” لا يستند إلى مؤيدات حقيقية تدينه، وأن التهمة الموجهة له بالاعتراض على قبول 17 مريضا بالكوفيد تم نقلهم يوم أمس الخميس من المستشفى المحلي بالفحص على إثر النقص الكبير في الاكسجين الطبي، لا أساس لها من الصحة وتدخل في خانة تصفية الحسابات الشخصية.


واعتبروا أنه كان على وزير الصحة ووالي الجهة والمدير الجهوي للصحة إقالة مدير المستشفى بالفحص بحكم مسؤوليته المباشرة عن هذه الحادثة بدلا من مدير مستشفى زغوان، وطالبوا بضرورة التراجع عن هذا القرار.
وعبرت رئيسة قسم العيادات الخارجية والمكلفة بوحدة “كوفيد” بالمستشفى في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء عن استغرابها من اتخاذ مثل هذا القرار في هذا الظرف الذي استهدف مسؤول عرف بجديته ونزاهته ويحظى باحترام كافة العاملين بالمستشفى، وحملت مسؤولية تداعياته على الوضع الصحي بالجهة إلى وزير الصحة ومن يقف وراء هذا القرار.


وتسببت الوقفة الاحتجاجية في خلق فوضى كبيرة داخل أقسام المستشفى وبوحدة الكوفيد وتعطيل ملحوظ لسير وخدمات المرفق الصحي.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s