اتحاد الشغل: تقرير ..الوضع الاقتصادي والاجتماعي للبلاد صعب للغاية .

جاء في تقرير مفصل قدم الى الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشغل, ان الوضع الاقتصادي والاجتماعي للبلاد صعب للغاية, باعتبار ضرورة تسديد عدد من القروض بداية شهرجويلية القادم وعدم التوصل الى اتفاق مع صندوق النقد الدولي.

 واشار التقرير , الى ان الكل ينتظر دون افق واضح لا سيما في ظل اشتراط  صندوق النقد مشاركة الاتحاد العام التونسي للشغل في النقاشات.

في ظل ذلك تواصل الحكومة الانتظار وامتنعت عن الإجابة عن مراسلات الاتحاد المتعلقة بإصلاح 7 مؤسسات عمومية والتي وقع تضمينها جملة من الاقتراحات وقائمة ضافية من الخبراء.

وأضاف التقرير,ان النشاط منعدم على مختلف المستويات حيث ان البلاد في حالة عطالة تامة حيث لا وجود لاستثمارات من الخارج كما من الداخل وهي عطالة انعكست على الوزارات والمؤسسات. ومن ذلك  أن الدولة بمختلف هياكلها, لم تعد التصور المطلوب للتعامل مع ما يجري اليوم في ليبيا وما تشهده من حركية اقتصادية واعدة. 

وتساءل التقريرعن آفاق المستقبل ,داعيا الى التفكير في الحلول الواجبة لعدة قطاعات وملفات ومنها سياسة التأجير والتشغيل وتنمية الجهات والتعليم والصحة والنقل.

وفي مجال آخر تعرض التقرير الى الانتهاكات التي سجلت في المدة الأخيرة في حق عدد من المواطنين ونبه الى تنامي نزعة الحنين الى الدكتاتورية وممارسة العنف والتعسف غير المبررين.

وخلص التقرير في النهاية الى ضرورة التفكير في كيفية انقاذ البلاد من الأوضاع التي تردت فيها.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s