الاستاذ ياسين عزازة: الإدارة العامة للأمن الوطني تماطل في مد القضاء بهويات الأمنيين الذين اعتدوا على الطفل القاصر

 افاد الاستاذ ياسين عزازة المحامي, في تصريح للديوان أف أم اليوم الثلاثاء15 جوان، إن الإدارة العامة للأمن الوطني مازلت الى حد اليوم تماطل ولم تمد القضاء بأسماء وهويات الأمنيين الذين اعتدوا على الطفل القاصر بمنطقة سيدي حسين.

واعتبر عزازة أن رئيس الحكومة بصفته المشرف على تسيير وزارة الداخلية بالنيابة يعد شريكا في الجريمة طبقا لما ينص عليه القانون عدد 101 من المجلة الجزائية، مشيرا الى أن وزارة الداخلية شاركت في هذه الجريمة عبر تكذيب ما وقع من اعتداء وسحل للطفل القاصر وكذلك من خلال عدم مد القضاء بأسماء الأمنيين الذين نفذوا الاعتداء.

وحمل الاستاذ عزازة ,المسؤولية الى رئيس الحكومة في تكريس سياسة الإفلات من العقاب وهو ما اعتبره تهديدا للسلم الاجتماعي.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s