رئيس الجمهورية قيس سعيّد، يتحوّل ظهر اليوم الجمعة، إلى منطقة الأمن الوطني بسيدي حسين السيجومي.

تحوّل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، بعد ظهر اليوم الجمعة 11 جوان 2021، إلى منطقة الأمن الوطني بسيدي حسين السيجومي.

واطّلع رئيس الدولة على تطوّر الأحداث التي جدّت في المنطقة خلال الفترة الأخيرة، وعبّر عن شعوره العميق بالاستياء ممّا حصل من تجاوزات، وأكّد على ضرورة تحقيق المعادلة بين الحرّية والأمن بأن تواصل المؤسسة الأمنية السهر على الاضطلاع بمسؤولياتها في حماية الممتلكات العامة والخاصة والتصدّي للجريمة ومع الاحترام التام للمواطنين وصون كرامتهم الإنسانية وحقوقهم وضمان ممارستهم لحرّياتهم.

كما شدّد رئيس الجمهورية على أن التجاوزات المسجّلة معزولة وفردية، مذكّرا بأن ليس هناك علاقة عداء بين الأمن والشعب وبأنه لا بدّ من معاملة الجميع على قدم المساواة بدون استثناء مع تحمّل كلّ شخص مسؤولية أفعاله.

وقام رئيس الدولة، إثر ذلك، بجولة تفقّدية بمنطقة سيدي حسين السيجومي أين التقى بعدد من المتساكنين واطّلع على مشاغلهم واقتراحاتهم.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s