البعثة الفلسطينية لدى الأمم المتحدة تطلب رسمياً جلسة مفتوحة لمجلس الأمن

افادت مصادر دبلوماسية مسؤولة ,أن البعثة الفلسطينية في الامم المتحدة قدمت طلبا رسميا اليوم لرئيس مجلس الأمن لهذا الشهر لعقد جلسة مفتوحة للمجلس بعد فشل الاجتماع الثاني المغلق لأعضاء المجلس في محاولة للتوصل إلى موقف موحد حول ما يجري في الاراضي الفلسطسنية المحتلة .

وكان السفير التونسي، طارق الأدب قد وزع مشروع بيان صحافي على أعضاء مجلس الأمن يوم الإثنين الماضي ولم يحصل على إجماع. ثم جاء طلب الاجتماع الطارئ الثاني للمجلس صباح اليوم الأربعاء بناء على طلب من البعثة التونسية لمتابعة مناقشة البيان الصحافي إلا أن المندوبة الأمريكية، ليندا توماس غرينفيلد، عطلت صدور البيان للمرة الثانية.

وكان مجلس الأمن قد استمع في جلسة المشاورات المغلقة صباح اليوم الأربعاء لإحاطة من تور وينسلاند، المبعوث الخاص للأمين العام إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة ومنسق عملية السلام في الشرق الأوسط، حول آخر التطورات في المواجهات بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال وينسلاند بأن الأمور تتفاقم بشكل سريع. وأضاف مخاطبا مجلس الأمن: “إن ما يجري الآن هو أخطر تصعيد بين إسرائيل والمقاتلين الفلسطينيين منذ سنوات”. وقال: “إننا نشعر بقلق بالغ إزاء تزايد الخسائر في صفوف المدنيين في كل من غزة وإسرائيل، ونشعر بحزن عميق إزاء التقارير المتعلقة بوفيات الأطفال في غزة”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s