ايمن العلوي: اما الموت جوعا ومرضا و ذلا او الموت و نحن نحاول أن نعيش بكرامة.

دعا ايمن العلوي القيادي بحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد, اليوم السبت 10 افريل في تدوينة على صفحته الخاصة فايسيوك ,اصحاب و عمال المقاهي و روادها أن يمضوا في عصيان قرارات الحكومة و يواصلو تنظيم مقاومتهم لسياسات التمييز التي حولت الحرب على الوباء إلى حرب عليهم.

واضاف العلوي :كذلك على المصلين الانضمام إليهم فمن حقهم آداء شعائرهم بكل حرية و من واجب الدولة حمايتهم و تنظيم المساجد و دفع فاتورة البروتوكول الصحي. نفس الشيئ لصغار الباعة و التجار

وشدد العلوي على ان”جشع العائلات و اللوبيات الذين يحكمون البلاد وضعنا أمام خيارين إما الموت جوعا ومرضا و ذلا او الموت و نحن نحاول أن نعيش بكرامة.و أنا أرى أن الثاني هو الأصلح”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s