القصرين:آلة القمع تتحرك من جديد ضد معتصمي الدولاب .

دعا حزبا الوطنيين الديمقراطيين الموحد وحركة الشعب بمعتمدية العيون من ولاية القصرين في بيان مشترك امس الاربعاء 17 فيفري أهالي العيون و مختلف القوى الحية المدنية والسياسية إلى دعم كل احتجاجات أبناء الجهة من معتصمي الدولاب والتصدي للخيارات اللاشعبية واللاوطنية التي تعتمدها منظومة الحكم الفاشلة والوقوف في وجه الهجمة الأمنية المتصاعدة ضد المحتجين السلميين دفاعا عن حقهم المشروع في الشغل والحرية والكرامة .

وجدد البيان مساندة الحزبين المطلقة والمبدئية للمعتصمين السلميين ودعوتهم إلى المزيد من التنظم والتشبث بحقوقهم المشروعة. مطالبا بالإطلاق الفوري لسراح الموقوفين.

واعتبر البيان , اللجوء للحلول الأمنية والقمعية ضد الإحتجاجات السلمية والمشروعة دليل على فشل منظومة الحكم وعجزها التام عن إدارة ملف التنمية والتشغيل بالجهة.

كما عبر البيان عن ادانته للإعتداءات الأمنية ضد المعتصمين وحرق خيامهم من قبل قوات الامن معتبرا اياها انحراف خطير” بدورها في حفظ النظام العام وسقوطا خطيرا في مربع السياسة الامنية القائمة على التعليمات و المنافية للحق الدستوري في التظاهر والاحتجاج “وحرية الرأي.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s