جمعيات والمنظمات تؤكد تمسكها باحترام حرية الصحافة والتعبير,وتندد بالعنف اللفظي والمادي الذي تعرّض له الصحفيون

نددت جمعيات ومنظمات حقوقية في بيان لها اليوم الاثنين 30 نوفمبر200, اسفله بالعنف اللفظي والمادي الذي تعرّض له الصحفيون امام قصر الحكومة بالقصبة يوم الخميس 26 نوفمبر 2020 ، وذلك خلال الوقفة الاحتجاجية السلمية التي دعت اليها نقابتهم الوطنية

ودعا البيان الحكومة الى فتح تحقيق جدي في ملابسات هذا العنف وتتبع قوات الامن المعتدية.

واكدت الجمعيات والمنظمات الممضية على البيان تمسكها باحترام حرية الصحافة والتعبير التي هي من المكاسب القليلة التي تحققت خلال العشر سنوات الاخيرة ومشددة على ان تحسين الظروف الاقتصادية والاجتماعية للصحفيين يساهم في الرفع من جودة الصحافة ومحاربة الفساد داخل قطاع الاعلام.

كما اكد البيان مساندة الجمعيات والمنظمات, الصحفيين في مطالبهم المشروعة, داعيا الحكومة الى احترام تعهداتها وتطبيق القانون من خلال نشر الاتفاقية التي امضتها مع نقابة الصحفيين يوم 9 جانفي 2019 بالرائد الرسمي ، مثلما قضت به المحكمة الادارية يوم 09 نوفمبر 2020

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s