بنسلفانيا توجه ضربة جديدة لمساعي ترامب في تغيير نتائج الانتخابات

رفض قاض في ولاية بنسلفانيا دعوى قضائية لحملة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سعت إلى إبطال ملايين الأصوات التي تم إرسالها بالبريد في الولاية التي تعتبر ساحة معركة بين المرشحين، في أحدث ضربة يتلقاها دونالد ترامب، الذي يحاول قلب خسارته في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في 3 نوفمبر إلى فوز.

وقال القاضي ماثيو بران إن الدعوى، التي تستند إلى مزاعم بحدوث مخالفات، “ليس لها أساس قانوني”. وتمهد هذه الخطوة الطريق أمام مصادقة بنسلفانيا على فوز بايدن الأسبوع المقبل، حيث يتقدم بفارق أكثر من 80 ألف صوت.

ورفض ترامب التسليم بالخسارة وزعم بحدوث تزوير واسع النطاق في الانتخابات دون أن يقدم دليلاً على ذلك، وخسرت حملته سلسلة من القضايا التي تشكك في النتائج التي صدرت عن الانتخابات، وتركز جهودها الأخيرة على منع الولايات المتأرجحة التي منحت بايدن الفوز من المصادقة على النتائج- وهي خطوة ضرورية لكي يتم إعلان بايدن الفائز في الانتخابات رسمياً.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s