سامي الطاهري: ما لم يقله العباسي هو ان علي العريض اعطى لعصابة “حماية الثورة ” مهلة بساعة اما اقتحام مقر الاتحاد او التدخل …

في تدوينة على صفحته الخاصة فايسبوك اليوم الاحد 15 نوفمر2020 قال الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسى للشغل سامي الطاهري تعليقا على ما جاء في تدخل الامين العام السابق للمنظمة حسين العباسي على اذاعة الموزاييك حول اعتداء الرابطات الاجرامية على مقر اتحاد الشغل في 04 ديسمبر2012 ان”ما لم يقله الأخ حسين العباسي وثبت في التحقيقات ان علي العريض اعطى لعصابة “حماية الثورة ” مهلة بساعة اما اقتحام مقر الاتحاد او سيضطر الى التدخل وهو ما حدث فعلا…”.

وكان حسين العباسي قد كشف في حديثه الاحد لموزاييك ولاول مرة منذ 8 سنوات، عن الإتصال الذي جمعه بوزير الداخلية الأسبق علي العريض يومها، فقال ”اتصلت بعلي العريض وزير الداخلية وأعلمته بالوضع.. أكد لي أنه سيرسل الأمن خلال دقائق، وحسابيا مقر الوزارة لا يبعد عن مقر الإتحاد أكثر من 5 دقائق … لكن الأمن لم يأت. أعدت الإتصال به وطمأنني مرة أخرى بأن الأمن سيأتي.. ولم يأت.”اتصلت مرة ثالثة، وهذه المرة خاطبته بحدة وقلت له ”تحمل مسؤوليتك في ما سيحصل”.

وأضاف العباسي ”تبين لنا أن الأوامر لم تعطى يومها للأمن للقدوم والتدخل.. وتبيّن أن اللجان أو الروابط كان يحمي فاها الأمن التونسي.. كان فما تواطؤ”. وقال ”لا ندري هل أن في الأمر تنسيقا أم صدفة.. لكن الهجوم بدأ على دار الإتحاد بعد هذه المكالمة التي جمعتني بالعريض.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s