النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين تعلق مفاوضاتها مع رئاسة الحكومة (بيان)

اعتبرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين في بيان لها اليوم الاربعاء 28 اكتوبر2020 ان رئاسة الحكومة تواصل سياسة المماطلة وعدم الجدية في التعامل مع الملفات المطروحة للمفاوضات مع النقابة .

وجاء في البيان انه “وبعد تدخل من المستشارة الإعلامية لهشام المشيشي اليوم الاربعاء 28 أكتوبر 2020 لتحديد تمثيلية الوفد النقابي المفاوض مع الحكومة في ملف الإعلام المصادر وممارستها الرقابة على تدوينات الصحفيين على مواقع التواصل الإجتماعي وبناء مواقفها على ذلك… يهم النقابة الوطنية للصحفيين أن تعلن انسحاب الوفد النقابي من الاجتماع قبل انطلاقه وتعليقه للمفاوضات مع رئاسة “الحكومة إلى حين تغيير منهجها التفاوضي المعتمد.

كما عبرت النقابة عن رفضها لسياسة الحكومة المعتمدة على الابتزاز وربح الوقت في تعاملها مع الملفات المطروحة، ودعت الحكومة إلى الإيفاء بتعهداتها السابقة و النشر الفوري للاتفاقية الإطارية المشتركة دون قيد أو شرط.

كما دعت النقابة إلى اعادة مشروع القانون الأساسي لحرية الاتصال السمعي البصري إلى البرلمان دون المس من مضمونه اوالتلاعب ببعض فصوله حسب أهواء سياسية ,محذرة من التعيينات المشبوهة على رأس مؤسسات الإعلام العمومي والمصادر

وطالبت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بالشروع الفوري في اصلاح شامل وعميق لمؤسسات الإعلام العمومي عبر تسوية الوضعيات الهشة في كل من مؤسسات الإذاعة والتلفزة ووكالة تونس افريقيا للأنباء وفتح باب الترشحات لخطة رئيس مدير عام لمؤسسة الإذاعة التونسية.

ومن جهة دعا البيان هياكل النقابة و الصحفيات والصحفيين الى الاستعداد لخوض كل الاشكال النضالية بما فيها الاضراب العام من أجل الدفاع عن الحقوقهم المشروعة والحفاظ على مناخ الحريات.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s