بيروت رفضا لرفع الدعم و سنذهب للاشتباك المباشر مع السلطة

انطلقت بعد ظهر اليوم السبت، تظاهرة من أمام ثكنة الحلو في بيروت نحو مصرف لبنان رفضا لرفع الدعم عن السلع الأساسية كالطحين والمحروقات والأدوية، محذرين من موجة شعبية غاضبة.

وقال المحامي والناشط في الحراك المدني واصف الحركة لمراسلون إن “رفع الدعم عن السلع الأساسية هو تجويع للناس ويجب مواجهة القرار في الشارع، للوصول إلى مرحلة إسقاط المنظومة السياسية الحاكمة في لبنان كونها فقدت الشرعية الشعبية منذ 17 تشرين”.

ويضيف الحركة أنه “يجب الذهاب إلى الاشتباك المباشر مع المنظومة الحاكمة لإسقاطها”، معتبرا تظاهرة اليوم هي مقدمة ل 17 تشرين ثان.

ويقول المحامي والناشط علي عباس: “نرفض رفع الدعم عن المواد الأساسية، كون هؤلاء السلع ينعكسون على الحياة اليومية للمواطن اللبناني وخاصة الفقير الذي يواجه صعوبات كبيرة خلال الأزمة الاقتصادية الخانقة، معتبرا أن المس بالسلع الأساسية خط أحمر”.

وأضاف: “الطبقة الحاكمة تتحجّج بأن مصرف لبنان لم يعد لديه  ما يكفي من احتياط الدولار لدعم هذه السلع، ولكن نحن نقول لهم لا تحمّلوا الشعب اللبناني أخطائكم على مدى السنوات المنصرمة بل عليكم محاسبة من أخطأ، وإن كنتم غير قادرين على تحمّل المسؤولية فلتتنحو”.

ويتجه مصرف لبنان إلى رفع الدعم عن السلع الأساسية (القمح والمشتقات النفطية والأدوية) التي يستوردها من الخارج على اساس سعر الصرف الرسمي بسبب انخفاض احتياطي المصرف بالعملات الأجنبية.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s