الاتحاد الأوروبي: التحركات الأخيرة في شرق المتوسط مقلقة ولا تخدم تركيا ولا دول الاتحاد

قال جوزيب بوريل ممثل الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، اليوم الأحد، إن التكتل قلق من “التحركات البحرية” الأخيرة في شرق المتوسط.

وأضاف ممثل الشؤون الخارجية أن الوضع لا يخدم تركيا أو الاتحاد الأوروبي.

وأفاد جوزيب بوريل في بيان نشر على الموقع الرسمي للاتحاد بأن أحدث التحركات البحرية في شرق البحر الأبيض المتوسط مقلقة للغاية، وأنها لن تساهم في إيجاد أي حلول.

وتابع قائلا: “على العكس من ذلك، فإنها ستؤدي إلى قدر أكبر من العداء وانعدام الثقة.. يجب تحديد الحدود البحرية من خلال الحوار والمفاوضات، وليس من خلال الإجراءات الأحادية الجانب وتعبئة القوات البحرية”، مشددا على ضرورة حل النزاعات وفقا للقانون الدولي.

وصرح بوريل بأن الاتحاد الأوروبي ملتزم بالمساعدة في حل مثل هذه الخلافات في مجال ذي مصلحة أمنية حيوية.

وأوضح قائلا: “بصفتي الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية المشتركة للاتحاد الأوروبي، سأبذل كل الجهود لإعادة إنشاء مثل هذا الحوار وتسهيل إعادة المشاركة.. مسار العمل الحالي لن يخدم لا الاتحاد الأوروبي ولا مصالح تركيا.. علينا أن نعمل معا من أجل الأمن في البحر الأبيض المتوسط”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s