فضيحة فساد,تدفع ملك إسبانيا السابق الى مغادرة البلاد

أعلن البيت الملكي الإسباني الاثنين 03 اوت، أن ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس أبلغ ابنه الملك فيليب بأنه قرر مغادرة إسبانيا، على خلفية اتهامات الفساد التي تحوم حوله.

وكانت المحكمة العليا الإسبانية قد فتحت في يونيو تحقيقا في تورط خوان كارلوس بعقد لمشروع سكك حديدية للقطارات السريعة في السعودية، بعد أن ذكرت صحيفة “لا تريبيون دي جنيف” السويسرية أنه تلقى 100 مليون دولار من الملك السعودي الراحل.

ورفض خوان كارلوس (82 عاما)، مرارا الرد على هذه الاتهامات عبر محاميه.

وذكرت صحيفة “لا فانجارديا” الإسبانية اليوم الثلاثاء، أن ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس توجه إلى جمهورية الدومنيكان بعد مغادرة بلاده يوم الأحد.

وأشار بيان للقصر الملكي أمس الاثنين إلى أن كارلوس، الذي تحيط به مزاعم فساد بعد أن كان يوما ما يحظى بشعبية، قرر مغادرة إسبانيا ليستطيع نجله الملك الحالي فيليب أن يحكم دون منغصات أو مشاكل.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s