دعوة أممية لإسرائيل للتراجع عن الضم وتحذير من عنف “دموي”

دعت اليوم الاثنين 29 جوان مفوضة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة ميشيل باشيليه، إسرائيل، إلى التراجع عن خططها “غير الشرعية” لضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية المحتلة بالضفة الغربية، محذرة من “تفجير اشتباكات دامية”.

وفي تصريح مكتوب، قالت باشيليه إن أقل شكل من أشكال الضم “سيؤدي إلى زيادة العنف وفقد الأرواح”، مؤكدة أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش كان قد دعا إسرائيل إلى العودة عن مخططها.

دعوة تتزامن مع وصول وفد أمريكي إلى إسرائيل لبحث تطبيق خطط الضم التي تنوي تل أبيب تنفيذها في الأول من الشهر المقبل، وسط رفض عربي ودولي للخطوة. 

وأضافت المسؤولة الأممية أن “الضم غير شرعي. نقطة على السطر”، مشيرة أنه “سيسيء بشكل خطير لآفاق التوصل إلى حل على أساس الدولتين”.

كما أنه “سيحد من فرص إمكانية استئناف مفاوضات السلام، وسيعمل على استمرار الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s