“الأزمة الاقتصادية بالبلاد تُهدّد بفقدان أكثر من 400 ألف موطن شغل”

وات

عبر الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سمير الشفي، اليوم الاثنين 08 جوان 2020، عن الأمل في أن تتفرغ المنظمة الشغيلة إلى القضايا والتحديات الكبرى التي تواجهها البلاد والتي تتطلب قرارا وطنيا جامعا تنخرط فيه كل الطاقات الحية والفاعلة والمؤمنة بسيادة تونس واستقلالها.

وأضاف الشفي خلال إشرافه على تجمع عمالي ونقابي انتظم أمام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس بمناسبة الإضراب الجهوي لقطاع النقل، أن الأزمة الاقتصادية الكامنة في البلاد والتي انضافت إليها تداعيات جائحة كورونا تهدد بفقدان اكثر من 400 الف موطن شغل.

وأردف في هذا السياق قوله أن “الاتحاد يدرك وواع بحقيقة الوضع الإقتصادي والاجتماعي الهش بالبلاد”، داعيا مختلف الفاعلين السياسيين والمنظمات الوطنية والقوى الحية بالبلاد الى ضرورة الانكباب على القضايا الحارقة بالبلاد بدل الاهتمام بتقسيم أبناء الشعب الواحد.

وخلص الأمين العام المساعد للإتحاد العام التونسي للشغل إلى أن الإتحاد كان وسيظل دائما إلى جانب تونس من أجل الحفاظ على نمط دولتها الوطنية المدنية وتحقيق تطلعات شعبها وخياراته.

يشار إلى أن ولاية صفاقس شهدت اليوم اضرابا جهويا لقطاع النقل يندرج في إطار سلسلة من الإضرابات القطاعية التي أقرتها الهيئة الإدارية الجهوية الاستثنائية المنعقدة يوم 15 ماي الماضي تضامنا مع النقابيين الموقوفين في قضية الإعتداء على النائب محمد العفاس.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s