المعركة الحقيقية ليست ضد وباء الكورونا بل ضد الكمبرادور الرث ، ضد عصابات المال و التجارة و كل من يدافع عنهم و عن مصالحهم

د:مصطفى الجويلي

في اول تعليق على تصريح السيد سمير ماجول زئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية وقوله ان”الدولة ما عاونتهمش”كذب الدكتور الاقتصادي مصطفى الجويلي عضو المكتب السياسي لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد مثل هذه المزاعم مذكرا بحجم وقيمة المنح والامتيازات والتشجيعات التي منحت الى الحيتان الكبيرة حسب قوله وفيما يلي نص التدوينة

السيد سمير ماجول اللي جاء يبكي و يتشكى و يقول ان الدولة ما عاونتهم ، للتذكير:
معدل المنح المسندة تحت غطاء تشجيع الاستثمار تقدر بـ 2850 مليون دينار سنويا يعني لو احتسبنا الفترة 2011-2019 سيكون المبلغ الجملي 25650 مليون دينار اي تقريبا 42 % من مجمل الديون اللي خذاتها الدولة في نفس الفترة . هذا دون اعتبار الاعفاءات الجبائية و تكفل الدولة بالاعباء الاجتماعية و تهيئة المناطق الصناعية و…. هذا مع العلم انو 10% من الشركات (الحيتان الكبيرة اللي كيف سي سمير) استحوذت على 90 % من المنح، اما المؤسسات الصغرى اللي تساهم اكثر في التشغيل و تنتج لتلبية حاجيات التوانسة فلم يبقى لها سوى الفتاة.
الوقاحة تبلغ ذروتها وقت اللي هالعصابات و اللوبيات تولي تطالب في الدولة باش تدعمها باش مؤسساتهم ما تتضرش من الكورونا.
الى الجحيم انتم و مؤسساتكم ، حياة أخر تونسي اهم الاف المرات منكم و من مؤسساتكم اللي تخرب في البلاد و تسرق في ثروات الشعب و دمرت المرفق العمومي.
المعركة الحقيقية ليست ضد وباء الكورونا بل ضد الكمبرادور الرث ، ضد عصابات المال و التجارة و كل من يدافع عنهم و عن مصالحهم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s